صـوت الشعــب

09 مارس, 2019 08:17:00 م



عدن_#صوت الشعب_خاص:


كتبها / هشام الحاج:

تشرفت مع بعض الخبراء في الاقتصاد بالمشاركة في إجراء تحقيق استقصائي مع بعض الصحفيين الميدانيين بشأن اختيار أفضل مرفق اقتصادي في العاصمة المؤقتة عدن، ويأتي اختياري للمشاركة معهم لكوني أحد المهتمين في مجال الاقتصاد والاستطلاعات والتحقيقات الاقتصادية.


كان لي الشرف أن أكون من بين هؤلاء الصحفيين المهتمين في مجال الاقتصاد ، حيث بدأنا العمل في الاستطلاع الاستقصائي قبل شهر الذي استهدف المرافق الخدمية والاقتصادية العامة والخاصة والتعرف على مدى نشاطها والاطلاع على سير العمل فيها لتكوين رؤية شاملة نستطيع من خلالها العمل في تحقيق استقصائي يتم من خلاله اختيار افضل مرفق اقتصادي للعام 2018م .


السؤال المطروح في عنوان مقالتي هذه يستوجب علينا الاجابة عليه ليعرف القراء والمتابعون فعلا لماذا يتم تكريم شركة عدن لتطوير الموانئ "محطة عدن للحاويات" والاجابة تكمن في استيفائها لكافة شروط الاستقصاء عن غيرها من المرافق والتي شملها التحقيق الاستقصائي، حيث كانت تلك الشروط  تتركز على النشاط الاقتصادي في المرفق ثم النظام الاداري الحديث ويليه الجودة في العمل وتنظيم شؤون العملاء والموظفين والاهتمام بالسلامة المهنية.


وأقولها بكل صدق وامانة ان الاستطلاع اجري بكل حيادية وشفافية على مدى شهر كامل، فعند زيارتنا انا والزملاء المشاركون في الاستطلاع الاستقصائي، وجدنا أن شركة عدن لتطوير الموانئ تعمل كخلية نحل ، حيث ترى نفسك وكأنك في شركة إحدى الموانئ الدولية لما تمتاز بها من نظام مؤسسي حديث وعمل إداري منظم وسهولة في اجراءات العملاء ، مما جعلنا ننظر الى هذا المرفق نظرة راقية مما تمتاز به هذه الشركة من نظام السلامة المهنية والامنية والسياسة المتبعة في النشاط التجاري والاقتصادي ، وحتى اجراءات العمل بها تكون على مدى 24 ساعة على شكل نوبات عمل ودوام مستمر وترى نشاط موظفيه كل في عمله حسب قوانين العمل الادارية وكل في تخصصه يعملون كورشة عمل يجري العمل فيها وفق القواعد المعمول بها ونشاطها كبير وملحوظ من خلال البواخر الواصلة وعملية تفريقها بكل نظم السلامة ، وعند سؤالنا لبعض المشتغلين والمخلصين والذين لديهم علاقة عمل بالمحطة قالو ان هناك نظام عمل جيد وسلس وهناك اجراءات إدارية واضحة وسريعة من خلال النظم الالكترونية والاستعلام بالوثائق الكترونيا بين الوكالات الملاحية ، ويتم استكمال الاجراءات بكل سلاسة.


ان كل تلك النظم الادارية والنشاط يسير بخطئ ثابتة وذلك لوجود قيادة شابة اقتصادية تمتلك رؤية واسعة تعمل على تطوير صناعات النقل الثقيل والتطور الحاصل في العالم ، وتحاول تلك القيادة بكل قواها المنافسة للموانئ المجاورة من خلال توسع العمل وادخال نظام الترانزيت في المستقبل القريب وذلك لما تتمتع بها محطة عدن للحاويات في كالتكس وموقعها الجغرافي ونشاطها الاقتصادي، وعندما نقارن الشركة السنغافورية "يمنفست" والتي كانت تشرف على المحطة وبين شركة عدن لتطوير الموانئ محطة عدن للحاويات نجد ان الفرق شاسع كبير.


في الوقت الراهن يحصل الموظف على كل امتيازاته وحقوقه عكس ماكان في السابق ، وهذا دليل عللا صدق وتفاني قيادة الشركة في إعطاء الموظفين حقوقهم وفق المعايير التجارية الدولية.


فنقول ان أختيار شركة عدن لتطوير الموانئ محطة عدن للحاويات كافضل مرفق اقتصادي للعام 2018م وتكريم قيادتها ، ماهو الا دليل واضح وملموس على حنكة قيادة الشركة المتمثلة بالشاب الدكتور "محمد علوي امزربة " الرئيس التنفيذي للشركة والاستاذ عارف الشعبي المدير العام للشركة والاستاذ فضل الحجيلي نائب المدير العام لشركة عدن لتطوير الموانئ محطة عدن للحاويات وكافة العاملين فيها، واخيرا نبارك لهم هذا النجاح والتكريم ونتمنى لهم مزيد من التقدم والنجاحات وزيادة في النشاط الاقتصادي للعام الحالي 2019م.






    
 















رأيكم يهــمنا

تهمّنا آراؤكم لذا نتمنى على القرّاء التقيّد بقواعد التعليقات التالية :
أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال.
أن يقدّم فكرة جديدة أو رأياً جدّياً ويفتح باباً للنقاش البنّاء.
أن لا يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
أن لا يحتوي على أية إشارات عنصرية أو طائفية أو مذهبية.
لا يسمح بتضمين التعليق أية دعاية تجارية.