علوم وتكنولوجيا

01 يوليه, 2018 06:24:00 م


عدن (صوت الشعب) متابعات:

 

إعداد: م. علي شيخ

بالنسبة للجدل حول عدن نت....

حاب اوضح بعض النقاط ...

قام الرئيس هادي بإفتتاح 9 مشاريع ....مرفق الصورة في المنشور....

من بين المشاريع رقم 4 و رقم 7

رقم 4 بأسم شبكة عدن للانترنت اللاسلكي WTTx

ورقم 7 بأسم شبكة عدن نت للجيل الرابع Aden LTE

ما هو الفرق بينهما..؟؟؟؟

اولا:

شبكة عدن للانترنت اللاسلكي بتقنية WTTX هي تقنية حديثة تهدف الى ايصال الانترنت للأماكن البعيدة بسرعة مقاربة لسرعة كيبل Fiber obitcal   هذه التقنية من تطوير شركة هوواي للاتصالات بمعنى اوضح سيتم تركيب ابراج أرسال للإشارة وابراج تقوية بامكان متفرقة ...


لاستقبال الإشارة يتم شراء مودم خاص او بمعنى اوضح جهاز استقبال من شركة هوواي سيتم توضيح ونشر الموديلات والاسعار عند افتتاح المشروع....

يتم تركيب جهاز الاستقبال على سطح المنزل او اي مكان بشرط توجيه الجهاز للبرج الارسال....

طبعا التقنية هذه لسا جديدة وتم تجريبها في ايرلندا العام الماضي وستحقق قفزة كبيرة في مجال الاتصالات بسبب السرعة الكبيرة ....

اسعار الخدمة ستكون ربما مرتفعة بعض الشي بسبب السرعة الكبيرة المقدمة للمستخدم ولكن ليست بتلك الغلاء ....

ثانيا:

شبكة عدن للجيل الرابع Aden LTE ستكون هذه الخدمة مقدمة عبر شرائح خاصة مثله مثل شرائح الاتصال المقدمة من شركة MTN و سبافون وغيرها....

لابد من دعم الهاتف المحمول للشبكات الجيل الرابع يمكن معرفة ذلك من اعدادات الشبكة وتوفر خيار LTE ...بنسبة لاجهزة سامسونج من سلسلة S4 وما فوق تدعم الجيل الرابع...

الاجهزة الصينية البعض يدعم والبعض الاخر لا يدعم...

يتم تركيب الشريحة والحصول على رقم خاص لتعبئة الباقات في المرحلة الاولى ستكون الشرائح للانترنت فقط ثم سيتم الإنتقال لخدمة الاتصال عبر الشرائح بحسب ما قاله وزير الاتصالات م.باشريف...

سعر الخدمة سيكون مقبول ومعقول والباقات ستكون متعددة وحجم تبادل بيانات ربما اكثر مما تقدمه شركة يمن موبايل ....

سيتم الاعلان عن اسعار الشرائح والباقات والوكلاء في موقع شركة عدن نت الإلكتروني ((الذي لم يفتح بعد))

ما يتم تدواله في بعض مواقع التواصل الاجتماعي والإخبارية عن اسعار الخدمة كله إشاعات وأكاذيب لا تمت للواقع بصلة ..

 

أخيرا:

مشروع الكيبل البحري تم تبنيه في عام 2012 وشاركت فيه 50 دولة من مختلف القارات حيث سيربط أوروبا وآسيا وأفريقيا بكيبل بحري AAE =ASIA AFRICA EUROPE.

 

نصيب اليمن من التكلفة كان 50 مليون دولار وتم اعتمادها في 2012 ابان حكومة باسندوة و كان بن دغر وزير للاتصالات وتقنية المعلومات (( حكومة محاصصة لا غير))) توقف المشروع في 2015 بسبب الحرب في اليمن وتم اعادة المشروع في نهاية 2016 ومع بدايات 2017 تم الانتهاء من ربط الكيبل وارتفعت سرعة تبادل البيانات من 40 الف جيجا في الثانية الى 1.5تيرا في الثانية حيث ستمكن السرعة الكبيرة من تبادل البيانات برفع سعات الانترنت وبيع سعات دولية للدول المجاورة مثل ما كنا نشتري من جيبوتي سعات بدولار !!!!!!

 

ما تم ذكره اعلاه نتيجة بحث في الانترنت وسؤال المختصين من المهندسين ومن المشاركين في المشروع والخطأ وارد ....اذا كان هناك تصحيح لأي معلومة الرجاء التعليق على المنشور.









رأيكم يهــمنا

تهمّنا آراؤكم لذا نتمنى على القرّاء التقيّد بقواعد التعليقات التالية :
أن يكون للتعليق صلة مباشرة بمضمون المقال.
أن يقدّم فكرة جديدة أو رأياً جدّياً ويفتح باباً للنقاش البنّاء.
أن لا يتضمن قدحاً أو ذمّاً أو تشهيراً أو تجريحاً أو شتائم.
أن لا يحتوي على أية إشارات عنصرية أو طائفية أو مذهبية.
لا يسمح بتضمين التعليق أية دعاية تجارية.